OMGB > التراث والثقافة > النظر إلى لندن من أعلى

شاهد لندن من أعلى

لن تعرف أين تنظر عندما تكون فوق عين لندن (London Eye) الواقعة في حي ساوث بانك (South Bank) المفعم بالحيوية في هذه المدينة. المشاهد حول لندن رائعة حيث يمكنك أن ترى إلى ما يصل إلى 40 كم في كل الاتجاهات. شاهد العاصمة البريطانية أسفلك من هذه العجلة السياحية الضخمة الدائرة، وتأمل مبنى البرلمان وساعة بيج بين ومجموعة هائلة وعظيمة من المعالم التاريخية في العاصمة. وحتى قبل الصعود إلى هذه العجلة الضخمة سوف تواجه المدينة وتشعر بمؤثرات متعددة ومميزة في تجربة رباعية الأبعاد توفرها لك هذه العجلة السياحية الدوارة المسماة عين لندن، فسارعْ بحجز تذكرتك.

اليوم الأول: لندن

تعرَّفْ على لندن من كل الزوايا واستكشف تراثها وثقافتها التي تراها من عين لندن (London Eye) الكائنة في حي ساوث بانك (South Bank) المفعم بالحيوية. سوف ترى لندن من زاوية 360 درجة مذهلة من أعلى، سوف ترى مثلا بيج بين ومبنى البرلمان ومن زاوية أخرى سوف ترى كاتدرائية سانت باول (St Paul’s Cathedral) وبرج شارد (Shard). كونك على هذا الارتفاع يعني أنك قادر على تحقيق رؤية شاملة بانورامية لهذه المدينة. جرب أن تدخل هذه الكبسولة الخاصة وترى من خلالها تلك الإطلالات الرائعة.

لا يرتبط برج لندن (The Tower of London) بقطع الرؤوس والسجن والقتل فقط رغم أنه شهد ما أشبعه من مشاهد الدم و الرعب منذ بنائه في عام 1066. باعتباره قصراً ملكياً فإنه قد أقام حديقة حيوانات برية وكان مقراً أيضاً لدار سك العملة الوطنية (Royal Mint) وخزنة مجوهرات التاج (التي ليست مؤمَّنة بما يكفي بعكس اسمها). أما الحكايات عن البرج وما فيه من أشباح وأساطير كثيرة فسوف تتركك مذهولاً مندهشًا لا تصدق ما تسمعه!

اكتشف المزيد

ثمة بضعة طقوس معبأة بالتاريخ البريطاني والأبهة والاحتفالات مثل نوبة تغيير الحرس في قصر باكينجهام. من أبريل إلى مايو يحدث هذا التقليد الذي يستغرق 45 دقيقة يومياً حيث يبدأ فوج واحد في استلام مهمة حراسة الملكة من فوج آخر. يا له من مشهد يرتدي فيه الجنود ملابس عسكرية حمراء لامعة ويعتمرون قبعات جلد الدب الطويلة ويحمل الفوج الأعلام من ثكنات ويلينجتون إلى قصر باكينجهام مصحوبين بالفرقة الموسيقية العسكرية. 

اكتشف المزيد

لقد ظلت أوراق الشاي تباع في متجر توينجز في منطقة 2016 ستراند لما يزيد عن 300 سنة. إنه واحد من أقدم المتاجر في لندن وما يزال شامخاً في موقعه الأصلي الذي بدأ فيه في عام 1706. اشتر ما تحتاج إليه وما تدخره من الشاي المعروض وتذوق ما تشاء من عينات لا حصر لها في حانة الشاي (Tea Bar) أو انضم إلى فضل تعليمي عن مذاق الشاي مدته ساعتان وتعلم كل الأمور الدقيقة المرتبطة بصناعة الشاي وشربه من خبراء مخضرمين. ثمة معرض عن إرث توينجز أيضاً.

اكتشف المزيد

اليوم الثاني: أكسفورد شاير وكوتسولدز

إنها تقع على مسافة ساعة وخمسين دقيقة بالسيارة غرباً أو بمواصلة عامة من لندن إلى قصر بلينهايم في أكسفورد شاير. هذا القصر المبني على طراز عصر الباروق في أوائل القرن الثامن عشر قد أضحى الآن مندرجا تحت تصنيف المواقع الأثرية حسب اليونسكو، وقد كان محل ميلاد ونستون تشرشل، وقد صمم المنطقة الخضراء من حوله مصمم المعالم الشهير لانسيلوت كابابيليتي براون. ثمة الكثير مما سوف يلقى إعجابك حتماً، لكنك لو كنت حاضراً هنا في يونيو فاذهب حيث يبدأ عرض أزهار قصر بلينهايم (Blenheim Palace Flower Show) في يونيو وشاهد عروض الحدائق المذهلة وخبراء البساتين واحتفالات مثل احتفال سير إيان ماك كيلين أيضاً.

إنه موقع أثري عالمي وموطن لأجمل الحدائق التي صممها لانسيلوت كابابيليتي براون وذلك في قصر بلينهايم في أكسفورد شاير الواقع على مساحة ألفي فدان من الأرض المخضرَّة والذي هو وحده بين البيوت الملكية العامة في إنجلترا الذي يستحق لقب قصر. وقد ظل قصر بلينهايم هو السكن الرئيسي لأدواق مارلبورو لما يزيد عن 300 سنة. لقد استُخدم هذا الموقع الجميل أيضاً خلفيةً للعديد من الأفلام.

اكتشف المزيد

يمكنك النوم في بيت من بيوت المزارع عمره 500 سنة في فندق إيلينبورو بارك (Ellenborough Park Hotel) الفاخر الحاصد الجوائز حيث يقع على أطراف بلدة شلتنهام سبا في منطقة كوتسوولدز. لقد بُني من حجر كوتسود ذي اللون العسلي، وهو فندق خمسة نجوم به خشب البلوط القديم ومواقد الحجر الطبيعي ونوافذ زجاجية ملونة بالزخارف مرددا الأساطير والحكايات الفضائحية التي كان يتداولها المجتمع الانجليزي عندما جلب إيرل إيلينبورو الأول زوجته الجديدة الشابة إلى البيت في 1824.

اكتشف المزيد

لا تنخدع بالطاهي الفرنسي ولا بالطعام واسم مطعم بيلموند الحصري لامانو أوكس كواتسيسون (Belmond Le Manoir aux Quat'Saisons) في كوتسوولدز، فثمة الكثير من الخبرات ذات الطابع البريطاني الأصيل مقارنة بهذا المطعم. هذا المطعم الحاصل على نجوم ميشلان (وبه فندق) هو بيت ريفي فاخر لصاحبه ريموند بلانك بُني من حجر كوتسود ذي اللون العسلي ومحاط بحدائق مشذَّبة على أبهج ما يكون. تذوق ما تشتهي من أفخر صنوف الطعام في مدرسة الطهي المشهورة الموجودة في المكان.

اكتشف المزيد

اليوم الثالث: ستراتفورد أبون آفون

عاش واحد من أشهر كتاب المسرح في إنجلترا وهو ويليام شكسبير وعمل في ستراتفورد أبون آفون التي تقع على مسافة نصف ساعة بالسيارة من كوتسوود وكذلك العاصمة لندن. هو معروف بمساهمته العظيمة في الأدب والتاريخ والثقافة، إنه المعجزة الأدبية المحتفى به عالمياً. ابدأ رحلتك الأدبية في ستراتفورد أبون آفون (في رحلة تستغرق ساعتين بالقطار أو السيارة من لندن) واتبع خطوات هذه المعجزة الأدبية  على ممشى "خطوات شكسبير" المجاني السهل الذي ينطلق من العمود الفقري التاريخي للبلدة ويستعرض المعالم البارزة المرتبطة بهذا الكاتب المسرحي الكبير.

تمتع بما تراه خلف كواليس شركة شكسبير الملكية المسرحية في جولة منظمة لاستكشاف الأماكن العامة والخاصة في المسرح. وللتعرف على أصول شركة شكسبير الملكية المسرحية (RSC) ومسارحها في ستراتفورد اختر "جولات ما وراء الكواليس" التي سوف تتعرف من خلالها على الإنتاج بعمق وعملية الأداء المسرحي نفسها بصورة تفاعلية ممتعة. أو بالأحرى يمكن للزوار أن يستكشفوا بدايات المسرح عبر "جولات واجهات المنزل" من 1879 حتى يومنا الحاضر. استمع إلى أسرار ما وراء الكواليس وتعرف على كيفية الإعداد للمسرحية وكيفية إحداث التأثير المطلوب.

اكتشف المزيد

لقد كان افتتاح هذا المزار السياحي التاريخي العظيم في أبريل 2016 بمثابة إتمام للفصل الناقص في قصة ستراتفورد أبون آفون التي وُلد بها شكسبير. ويعود تاريخ المدرسة إلى 1418، واسمها مدرسة الملك إدوارد السادس، وهي التي تعلم فيها الطفل ويليام شكسبير وتلقى الإلهام الذي جعله فيما بعد ذلك الكاتب المسرحي العملاق. وحيث بقي مع حوالي عشرة مبان أخرى من أواخر القرون الوسطى؛ يمثل مبنى البلدية موقعاً تاريخياً تجري له إصلاحات كبرى وترميم. ومع أصوات الطبيعة والأفلام والعروض التفاعلية ودرس عن أسرة تيودور التي حكمت إنجلترا وفصل دراسي من الفصول التراثية يجد الزائر نفسه في مقصد سياحي قادر على إلهامه تعليم جيل جديد وتنويره.

اكتشف المزيد

معروف بكونه المنزل السابق لهذه المعجزة الأدبية، حيث عاش شكسبير في هذا المنزل الجديد في الأعوام التسعة عشرة الأخيرة في عمره وكتب 26 من أحسن مسرحياته هنا. المحزن أن هذا المنزل الجديد قد هُدم في 1759 من قبل مالكه آنذاك الموقَّر: فرانسيس جاستيرل الذي ضاق ذرعاً بالزائرين المتحمسين لشكسبير. واحتفالاً بالذكرى السنوية لوفاة شكسبير في 2016 أنشأ صندوق محل ميلاد شكسبير مَعلماً تراثياً جديداً في مكان بيت شكسبير السابق. هذا المنزل الجديد المفتتح الآن والمعاد ترميمه يردد صدى آثار شكسبير في منزل العائلة ويضم بداخله مجموعة من أجمل التحف الفنية التي تستثير في الزائرين انطباعات عن حياة شكسبير العائلية وأعماله العظيمة التي كتبها هنا.

اكتشف المزيد

اليوم الرابع: لندن

رغم أن شكسبير عاش في ستراتفورد أبون آفون في سنوات حياته الأخيرة؛ إلا أن لندن هي التي مُثلت فيها أحسن أعماله المسرحية وربما كانت هي المنصة التي انطلق منها وانتعشت أعماله. اتبع خطوات المعجزة الأدبية من البلدة التي نشأ فيها؛ ستراتفورد أبون آفون حتى لندن وذلك في جولة من أربع ليالٍ.  "اكتشف طريق شكسبير" هي جولة تعيد سرد رحلته إلى مسرح جلوب في لندن. تعرف على اللقطات التاريخية المذهلة وعش في إنجلترا التي عاش فيها شكسبير وسافر من ريفها إلى العاصمة وتعرف على مواقع مدهشة ألهمت شكسبير نفسه. ثمة مواعيد محددة سارية، تفضل بزيارة الموقع الإلكتروني لمعرفة التفاصيل.

جميل أن تشعر بنفس الشعور الذي خلقته مسرحيات شكسبير وقت عرضها الأصلي عندما كتبها مثلما تراها على مسرح جلوب في حيِّ ساوث بانك (South Bank) في لندن.  وفي موقع مجاور (حيث احترق مسرح جلوب الأصلي في 1613 أثناء تمثيل مسرحية الملك هنري الثامن) نجد المكان الذي أدى فيه صديق الكاتب المسرحي والممثل الزميل ريتشارد بربيدج الذي طالما مثل الكثير من الشخصيات في مسرحيات شكسبير من بينها عطيل وهاملت ولير وريتشارد الثالث. لقد أضحى مسرح جلوب بعد إصلاحه مقصداً وقبلة لمعجبي شكسبير يأتون إليه من كل فج عميق ليشهدوا هذه التجربة النابضة بالحياة والتفاعل (كما في أيام شكسبير عندما تمطر السماء يبتل زوار المسرح!). تُمثَّل المسرحيات من منتصف أبريل حتى منتصف أكتوبر، وثمة أيضا جولات وعروض متاحة.

اكتشف المزيد

مسرح روز المقدم باعتباره أول مسرح على طراز العهد التيودوري (ثلثا الموقع الأصلي تم حفرها وحمايتها) سوف يستضيف مسرحية هاملت و مسرحية جعجعة بلا طحن في 2016. ألق نظرة وزيارة لتشعر بالطابع الذي يوحي به المبنى المسرحي الأصلي الذي كان يوما مقصد زوار العهد التيودوري المزدحمين من حوله.

اكتشف المزيد

قبل أربعين سنة من سير إيان ماك كيلين؛ أدى لورينس أوليفير دور الصدارة في ريتشارد الثالث وأخرج الفيلم وأنتجه أيضاً. وعلى خلاف نسخة 1995، استخدمت هذه النسخة بالفعل برج لندن للمشاهد الرئيسية رغم اعتراف أوليفيير في صحيفة نيويورك تايمز أن. الدقة الجغرافية ربما لم تكن محل عناية كافية من الفيلم وأولوياته حيث قال: "ربما يتفاجأ الأمريكيون الذين يعرفون لندن عندما يجدون ديرْ ويستمنستر وبرج لندن متجاورين. أتمنى أن يتفقوا معي أنهما لو لم يكونا كذلك في الواقع لما صحَّ أن نراهما هكذا." يمكنك أن تنعم بزيارة ديرْ ويستمنستر وبرج لندن في زيارتك إلى العاصمة وأن تتعقَّب خطوات الحياة الحقيقية للملوك والملكات الذين تمحورت حياتهم حول هذين المكانين النافذين.

اكتشف المزيد

استكشف المزيد من الموضوعات

السينما والتلفزيون
الطعام وشراب
التراث والثقافة

احصل على آخر الأخبار عن أفضل الأحداث

احصل على آخر الأخبار عن أفضل الأحداث

استخدم النموذج التالي للحصول على أخبار السفر المهمة والتقارير الحصرية عن أهم الأحداث والمعالم السياحية الجديدة، و عروض الزوار الرائعة.  سياسة الخصوصية