دو لا وور بافيليون

هو تحفة معمارية بديعة الجمال تحمل أبهة وعظمة باخرة عابرة المحيطات من ثلاثينيات القرن العشرين، شامخ الآن كأحد أجمل المباني الساحلية البريطانية، لكنه ليس متحفا. بل هو مقصد لأهم الفرق الغنائية التي تتسابق للغناء فيه، كما يزخر بالملاهي الليلية والمعارض.