أحدث المعلومات عن COVID-19 والسفر إلى المملكة المتحدة.

  • هذا وضع سريع الحركة. أفضل مصدر للمعلومات للحصول على أحدث نصائح السفر إلى المملكة المتحدة هو موقع حكومة المملكة المتحدة ، والذي يتم تحديثه بانتظام.
  • · يمكن للزائرين الذين لديهم أسئلة أو مخاوف متعلقة بالصحة الفردية عندما يكونون في المملكة المتحدة، الوصول إلى أحدث المعلومات والإرشادات من Public Health England ووزارة الصحة والرعاية الاجتماعية في المملكة المتحدة.
  • · نقوم أيضًا بتحديث موقعنا بانتظام بالتطورات الأساسية المتعلقة بالسفر.
  • إذا كانت لديك مخاوف بشأن تأثير تفشي COVID-19 على خطط السفر الحالية ، فيرجى مراجعة شركة الطيران أو مشغل الرحلات السياحية أو خط الرحلات البحرية أو غيره من مزودي وسائل النقل والإقامة حسب الاقتضاء. قد يكون لمقدمي الخدمات الفردية متطلباتهم الخاصة للعملاء أو الركاب للوفاء بها.

جرّب قبل شراء رحلة الى بريطانيا

الخميس 16 يوليو 2015





قامت "فيزيت بريتن" وهي هيئة السياحة الوطنية، بتكليف أحد المصورين بتصوير سلسلة من اللقطات بزاوية 360 درجة لمنح الزوار القادمين من خارج البلاد الفرصة لمشاهدة بعض من أفضل أماكن الجذب المحببة في بريطانيا.



وكجزء من حملة السياحة الكبرى التي اضطلعت بها الحكومة والتي لاقت نجاحا هائلا، يهدف هذا النشاط ل "فيزيت بريتن" الى دفع عدد أكبر من الزوار القادمين من خارج البلاد الى زيارة مختلف دول ومناطق بريطانيا. إذ لا تزال السياحة العالمية تحقق منافع اقتصادية لجميع مناطق البلاد. كما شهد العامان الأخيران نمو مناطق أخرى في المملكة المتحدة بمعدل أسرع من لندن. واذا نظرنا الى المناطق المختلفة في المملكة المتحدة، سوف نجد أن يوركشاير سجلت أعلى مستويات النمو في الزيارات في عام 2014، تليها اسكوتلندا والشمال الشرقي. ومن حيث الانفاق، تصدرت اسكوتلندا القائمة بزيادة قدرها 10%، تليها بفارق ضئيل منطقة شرق انجلترا بنسبة 9% والجنوب الشرقي بنسبة8%.

.يمكن الاطلاع على السلسلة البانورامية الكاملة وعلى محتوى أكثر الهاما بزيارة الموقع الجديدwww.visitbritainblog.com اعتبارا من السبت 11 يوليو، علما بأن المصور المتخصص الذي التقط الصور البانورامية بزاوية 360 درجة هو رود ادواردز.










يقول جوس كروفت، مدير التسويق لدى فيزيت بريتن: "تجربة الصور الثلاثية الأبعاد هذه لن تسمح فحسب للزوار المحتملين بالقاء نظرة خاطفة على بعض من أعظم أماكن جذب السواح قبل وصولهم وانما سوف تلهمهم أيضا وتحفزهم على مزيد من السفر عبر مناطق البلاد".



لندن هي أحد الأصول العالمية الضخمة بالنسبة لبريطانيا – انها مدينة عالمية ذات روابط جيدة يتطلع الزوار الى زيارتها. التحدي الذي يواجهنا هو تشجيع الزوار على الإضافة الى تجربة عطلاتهم من خلال استكشاف المزيد حتى أثناء فترة اقامتهم القصيرة هنا والتأكد من معرفتهم لمدى سهولة التنقل.



في عام 2014، رحبت المملكة المتحدة بعدد قياسي من الزائرين القادمين من خارج البلاد قدره 8ر34 مليون زائر، بزيادة 6% عن عام 2013. وقد أنفق هؤلاء الزوار رقما قياسيا آخر بلغ 7ر21 بليون جنيه استرليني في اقتصادنا (ارتفع الرقم أيضا بنسبة 3% بالمعدلات الحقيقية) وهو ما ساعد على تدعيم 000ر50 وظيفة بشكل مباشر. ونتيجة للنجاح الذي تحقق في السنوات الأخيرة، تتوقع فيزيت بريتن أن المملكة المتحدة سوف ترحب برقم قياسي من الزوار القادمين من خارج البلاد يصل الى 42 مليون زائر سنويا بحلول عام 2020.



حققت حملة "فيزيت بريتن" بالفعل نموا اقتصاديا عبر دول ومناطق بريطانيا. فالتعرض للحملة التكيتيكية الكبرى يضاعف احتمالات زيارة كل من اسكوتلندا وويلز. كما شهدت ويلز واسكتلندا ارتفاع عدد الليالي التي تم قضاؤها في الوجهات من قبل المتأثرين بالحملة الكبرى قدره ثلاثة أضعاف، و50% على التوالي. وسوف تستخدم "فيزيت بريتن" الريف البريطاني في حملتها الكبرى للاستمرار في إعادة التوازن الى اقتصاد البلاد السياحي.



النهاية



For more information contact:

VisitBritain Media Team

pressandpr@visitbritain.com

Assets to download

Download images in this article

Visit website

Download DOC version of this article

Portmeirion, Wales
Warwick Castle