أحدث المعلومات عن COVID-19 والسفر إلى المملكة المتحدة.

  • هذا وضع سريع الحركة. أفضل مصدر للمعلومات للحصول على أحدث نصائح السفر إلى المملكة المتحدة هو موقع حكومة المملكة المتحدة ، والذي يتم تحديثه بانتظام.
  • · يمكن للزائرين الذين لديهم أسئلة أو مخاوف متعلقة بالصحة الفردية عندما يكونون في المملكة المتحدة، الوصول إلى أحدث المعلومات والإرشادات من Public Health England ووزارة الصحة والرعاية الاجتماعية في المملكة المتحدة.
  • · نقوم أيضًا بتحديث موقعنا بانتظام بالتطورات الأساسية المتعلقة بالسفر.
  • إذا كانت لديك مخاوف بشأن تأثير تفشي COVID-19 على خطط السفر الحالية ، فيرجى مراجعة شركة الطيران أو مشغل الرحلات السياحية أو خط الرحلات البحرية أو غيره من مزودي وسائل النقل والإقامة حسب الاقتضاء. قد يكون لمقدمي الخدمات الفردية متطلباتهم الخاصة للعملاء أو الركاب للوفاء بها.

لندن تجتذب الشغوفات بعالم الأناقة الفريدة

الأحد 27 قد 2012

قال مسؤولو هيئة السياحة البريطانية «فيزيت بريتن» إن معرض أناقة الخمسينيات الذي يستضيفه متجر «سيلفريدجز» العريق بمناسبة الاحتفال باليوبيل الماسيّ لاعتلاء ملكة بريطانيا العرش سيجتذب إلى العاصمة لندن الشغوفات بعالم الأناقة من دولة الإمارات العربية المتحدة وبلدان المنطقة.

ففي إطار حملته الترويجية «بريتيش بيغ بانغ» وبمناسبة اليوبيل الماسيّ للملكة إليزابيث الثانية، ينظِّم متجر «سيلفريدجز» معرضاً فريداً في مفهومه ومعروضاته تحت عنوان: «بريتانيكا 1953-1951»، تشمل معروضاته أشهر خطوط الموضة والأناقة في حقبة الخمسينيات التي شكَّلت مرحلة مفصلية في صناعة الأناقة العالمية.

ويستضيف متجر «سيلفريدجز» المعرض الفريد في خضمّ الزخم الذي تعيشه بريطانيا واستعدادها للعديد من الأنشطة الاحتفالية والثقافية والرياضية، وأبرزها بطبيعة الحال عطلة نهاية الأسبوع المطوَّلة من الثاني إلى الخامس من يونيو بمناسبة اليوبيل الماسيّ لجلوس إليزابيث الثانية على العرش، ومن ثم انطلاق دورة الألعاب الأولمبية اللندنية 2012 في السابع والعشرين من يوليو القادم.

وقالت كارول ماديسون، مدير هيئة السياحة البريطانية «فيزيت بريتن» في الإمارات: "يتيح المعرض لزائريه فرصة استكشاف عالم الأناقة في خمسينيات القرن العشرين. ومن المعروف أن المرأة الإماراتية متابعة شغوفة للموضة والأناقة العالمية، وهذه فرصة للتعرف على عالم الأناقة في حقبة مهمة مازالت تستأثر باهتمام وإلهام المصمِّمين".

ويسلِّط معرض «بريتانيكا 1953-1951» الضوء على أناقة المرأة الراقية، وتشمل معروضاته الفساتين مربوطة الخصر، وبناطيل كابري (أطلقتها في عالم الموضة عام 1948المصمِّمة سونجا دي لانارت)، والتنانير والفساتين الجذابة. وبالإضافة إلى كلّ ذلك، سيقدّم مصمِّم القبعات ستيفن جونز تشكيلة من القبعات الحصرية التي صمَّمها خصيصاً للمعرض، حيث ستقترن بالملابس المعروضة كما ستُعرض مستقلة كجانب من أناقة المرأة، وهي باللون الوردي الشامباني الذي يهيمن على موسم عيد الجلوس.

يُذكر أن الملكة إليزابيث الثانية تحتفل هذا العام بمرور ستين عاماً على اعتلاء العرش، حيث جلست على العرش في السادس من فبراير 1952، وبهذه المناسبة يشرف قصر باكنغهام، مقرّ إقامة الملكة إليزابيث، على فعاليات عطلة نهاية أسبوع اليوبيل الماسي (5-2 يونيو 2012) التي تشمل حفلة موسيقية في قصر باكنغهام، وسباق الخيل «ديربيإبسوم2012» واحتفالية نهر التايمز بمشاركة ألف سفينة من المملكة المتحدة وبلدان الكومنولث وعدد من بلدان العالم.

وتسبق عطلة نهاية أسبوع اليوبيل الماسي استضافة العديد من الفعاليات والمعارض العامة في العاصمة البريطانية وبقية أنحاء البلاد للاحتفال بمرور ستين عاماً على اعتلاء إليزابيث الثانية العرش.

For more information contact:

VisitBritain Media Team

pressandpr@visitbritain.com

Assets to download

Download images in this article

Visit website

Download DOC version of this article

Selfridges shoe department
Big British Bang at Selfridges
GREAT Britain - You're invited