Image ©National Trust Images/Clive Nichols

ستورهيد

يغلف الهواء السحري ستورهيد. تتوارى المعابد الكلاسيكية خلف أوراق أشجارها النادرة، محيطة بالبحيرة الرئيسية العظيمة، وكلما تعمقت في المكان كلما اكتشفت الكهوف المنعزلة ذات المشاهد الخلابة وسط الغابات. عندما افتتحت في العام 1740 خطفت الأنظار تماما، لذلك سميت بالفن المفعم بالحيوية.

Stourhead